أحدث الأخبار:

 

أم لطفلين وتقضي العقوبة..قصة غارمة بين جدران الحبس في دسوق
ارشيفية

إسلام عمار


مأساة شديدة تواجهها سيدة عشرينية تقيم في إحدى الأحياء الشعبية بمدينة دسوق في محافظة كفر الشيخ نظرًا لقضائها عقوبة حكم قضائي بحبسها عام بسبب اتهامها بالتوقيع على  إيصالات أمانة لأحد التجار​ نتيحة جلب مشتريات فتعثرت عن سدادها .

بالدموع تروي والدتها الخمسينية المأساة ل​ـ"​بوابة كفر الشيخ الإخبارية​"​، فأكدت أن ابنتها متزوجة من عامل بسيط لا يملك سوى قوت يومه ​أ​نجبت منه ​طفلين​ وكانت تعي​​ش حياة هادئة مع زوجها وطفليها مثل أي أسرة صغيرة يواجهون أعباء المعيشة بما كتبه الله لهم.

وأوضحت الأم أن ابنتها اصطحبتها خالتها بشأن التوقيع على إيصالات أمانة كضامن لها ​بجانب تعاملها مع نفس التاجر من خلال جلب مشتريات ​عند أحد التجار ولكن بعد فترة لم تسطيع خالتها من التزامها المالي مع التاجر بسبب ظروفها ​ونفس الأمر تعثرت في سداد مديونتها لدى التاجر فتحولت من أم وربة منزل إلى سيدة غارمة​.​

وقالت الأم أن ابنتها فوجئت بصدور حكم قضائي ضد​ ابنتها​ بحبسها عامًا مع الشغل ​في القضية 2904 لسنة 2022 جنح مستأنف دسوق، والمقيدة ب​رقم حصر​4219 لسنة 2022 بعد استنفاذها محاولات المعارضة لعدم استطاعتها تسديد الدين للتاجر وبالتالي بات الحكم واجب النفاذ عليها حتى القي القبض عليها وجرى إيداعها في الحبس حاليًا لتقضي العقوبة تاركة طفليها وزوجُا لم يتمكن من تسديد الدين لظروفه المالية الصعبة.

وأضافت الأم التي تقيم بنفس عنوان ابنتها بمدينة دسوق في محافظة كفر الشيخ أنه في إطار التحرك لأنهاء مأساة ابنتها توجهت لدى التاجر والذي طلب مبلغ 15 الف جنيه مقابل إنهاء المشكلة والتنازل عن القضية ويجرى خروج ابنتها من محبسها ويجرى إنهاء القضية والتصالح أمام الجهات المختصة موجهة رسالتها لأهل الخير بمساعدة ابنتها في محنتها​ رأفة بطفليها​


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق