أحدث الأخبار:

 

مصرع ربة منزل اربعينية صعقًا بالكهرباء بسيدي سالم
ارشيفية 


لقيت ربة منزل في العقد الرابع من عمرها، وتقيم بقرية القن التابعة لمركز سيدي سالم في محافظة كفر الشيخ، اليوم الخميس، مصرعها، صعقًا بالتيار الكهربائي خلال ملامستها فيشة الثلاجة  في منزلها الكائن بالقرية المذكورة.

التفاصيل عندما تلقى اللواء خالد عبدالسلام، مدير أمن كفر الشيخ إخطارًا من العقيد هشام الزعفراني، مأمور مركز شرطة سيدي سالم، يفيد بتلقيه بلاغًا من الدكتور عبدالرحمن سرحان، مدير مستشفى سيدي سالم المركزي بوصول المدعوة "أمال.غ.ع.ع"، 41 عامًا، ربة منزل، وتقيم بقرية القن دائرة المركز، متوفاة بإدعاء صعق كهربائي.

انتقل مأمور مركز شرطة سيدي سالم العقيد هشام الزعفراني، رفقة قوة من مركز الشرطة، وبالفحص وبسؤال نجلها "محمد.ر.م.ا.ا.غ"، 17 عامًا، طالب بمعهد تمريض، ويقين بنفس العنوان قرر أنه أثناء تواجد والدته بالمنزل، وخلال إمساكها فيشة الكهرباء الخاصة بالثلاجة صعقها التيار الكهربائي ما أدى إلى وفاتها، ولا يتهم أحد أو يشتبه في وفاتها جنائيًا.

وبإنتداب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي على جثة ربة المنزل المتوفية أفاد أن سبب الوفاة هبوط حاد في الدورة الدموية، والتنفسية، وتوقف عضلة القلب إثر صعق كهربائي ولا توجد شبهة جنائية في الواقعة.

كشفت تحريات الرائد أحمد أبوعريضة، رئيس مباحث مركز شرطة سيدي سالم، ومعاونيه تحت إشراف اللواء خالد المحمدي، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، والعميد حسن قاسم، رئيس مباحث المديرية صحة ما جاء بأقوال نجل المتوفية، ولا توجد شبهة جنائية في الواقعة.

جرى إيداع جثة ربة المنزل المتوفية في مشرحة مستشفى سيدي سالم المركزي تحت تصرف النيابة العامة تمهيدًا لصدور قرارًا بشأنها.

حُرر بذلك المحضر رقم 7830 لسنة 2022 إداري مركز شرطة سيدي سالم، وجاري العرض على النيابة العامة بمركز سيدي سالم في محافظة كفر الشيخ لتتولى التحقيقات.


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق