أحدث الأخبار:

 

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور
صورة للمشجعين في مونديال الروضة بسيدي سالم 

إسلام عمار 

"حياة بدون كرة القدم لا تساوي شيئًا"..عبارة طبقها أهالي قرية الروضة التابعة لمركز سيدي سالم في محافظة كفر الشيخ، بعدما خصصوا مكان صغير يكسوه التراب من أجل ممارسة اللعبة الشعبية الأولى "كرة القدم".

شباب قرية الروضة بمركز سيدي سالم في محافظة كفر الشيخ، صمموا بوضع اسم القرية في شعار البطولة فاستقروا على عنوان "مونديال الروضة السنوي" بينما شارك في البطولة فرق بأسماء مختلفة ينتمون لمركز سيدي سالم، والمراكز المجاورة مثل مركز مطوبس نظرًا لاعتياد تلك الفرق على المشاركة في الدورات الكروية وفقًا لترابط كل لاعبيها ببعضهم البعض عن طريق تلك الدورات سواء في شهر رمضان أو في أي توقيت.

حسام منصور، من شباب قرية الروضة، وعضو بلجنة تنظيم لجنة البطولة أكد لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، أن سبب إطلاقهم على البطولة باسم "مونديال" جاء بناء على التنظيم المتطور في دورة كرة قدم من ناحية تخصيص لجنة منظمة، تسجل كل البيانات، وتفعيل دور التحكيم بشكل احترافي كما هو الحال في كبرى المسابقات.

أوضح أنه جرى وضع لوائح، وقوانين خاصة تسري على الجميع ضمانًا لنجاح البطولة، وتوعية اللجنة المنظمة للجماهير بضرورة احترام كل القواعد الخاصة بالدورة. علمًا أن أعضاء اللجنة المنظمة اعتكفوا على وضع بنود اللائحة، وبحثوا كيفية تنظيم بالشكل الأمثل قبل بدء البدولة بحوالي 50 يومًا.

ولفت منصور إلى أن مباريات البطولة تخللها ستوديو تحليلي، كان يتواجد على أسطح أحد المنازل حول الملعب، وذلك وفق الإمكانيات المتاحة استخدم فيها مكبرات الصوت لتحليل المباريات بينها مباراة النهائي كما هو الحال في استوديوهات التحليل التي يشاهدها المواطن عبر شاشات التلفاز، بجانب إجراء أعمال تصوير للمباريات بشكل احترافي جرى رصد فيه اللقطات التحكيمية "فار".

 وكشف عن إقامة نهائي "مونديال الروضة السنوي نسخة 2022"، على الملعب الترابي للقرية الذي شهد البطولة نفسها في الرابعة من أمس الجمعة، فجمع النهائي بين فريقي كوم دميس بطل مركز مطوبس، والقن والنجيلي بطل مركز سيدي سالم حضرها مالا يقل عن 5 الاًف مشجع منتشرون حول الملعب.

وقال عضو لجنة تنظيم البطولة إن الحضور كان ما بين أهالي الروضة، ومشجعي الفريق الضيف كوم دميس، وغيرهم من محبي كرة القدم في مركز سيدي سالم، والمراكز المجاورة، وتعددت صور النجاح في تلك المباراة النهائية نتيجة الألتزام الجماهيري، ورغبتهم في مشاهدة متعة نهائي مباراة بعدما شاهدوا في مباريات سابقة بنفس الدورة أهدافًا جرى إحرازها بطريقة مميزة.

وقال إن البطولة شارك فيها 32 فريقًا، جرى توزيعهم على 8 مجموعات، وفاز بالبطولة فريق القن والنجيلي، واستلم الفريق الفائز كأس كبير يليق بمجهود تنظيم الدورة، وجرى تنظيمها بنظام النسخة السنوية، فيما شهدت البطولة أول مباراة انتهت بالتعادل السلبي كانت المباراة رقم 48، وأول هدف جرى إحرازه كان عن طريق اللاعب عمرو دومة، لاعب فريق أبودنيا .
فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور

فار وستوديو تحليلي..قصة مونديال بملعب تراب في سيدي سالم - صور




تعليق واحد
إرسال تعليق