أحدث الأخبار:

 

شيخ مسجد الدسوقي يدعو للقدوة بالرسول في مواجهة العنف بندوة ثقافة دسوق
الشيخ حاتم فوزي البري شيخ مسجد العارف بالله غبراهيم الدسوقي خلال القاء كلمته 


دعا الشيخ حاتم فوزي البري، شيخ مسجد العارف بالله إبراهيم الدسوقي في مدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، اليوم الأربعاء، ممثلا عن رجال الدين الإسلامي، كافة المجتمع المصري بالقدوة بالرسول صلى الله عليه وسلم، في مواجهة كافة أشكال العنف، وذلك خلال القاء كلمته في ندوة نظمتها إدارة قصر ثقافة دسوق حول مواجهة العنف وتداعياته.

أكد شيخ مسجد العارف بالله إبراهيم الدسوقي، خلال كلمته ان اسباب مشكلة انتشار العنف تعود لافتقاد القدرة، وضعف التربية للابناء، وإنشغال الشباب بالأفكار الهدامة، وما يحدث من عنف فهو ظلم، ومن يلجأ إلى تلك الظاهرة التي نهى عنها الله عز وجل، ورسوله فقد ظلم نفسه، والبشريه معه، واصبح عبئًا ثقيلًا على المجتمع كله.

وعرض ممثل الدين الإسلامي حلول تلك المشكلة، وتتمثل بضرورة الرجوع إلى القدوة الرسول صلى الله عليه وسلم في كل شئ، وتأهيل الأسرة المصرية للتربية الصحيحة بما تتضمنه مراحل التربية بالقدوة الحنيفة في التسامح كيفما فعل الرسول، وكما في الديانات السماوية وكتبهم التي تدعو للتسامح، والمغفرة، وإذا توافرا فسوف يجرى القضاء على ظاهرة العنف ما يعود الأمر بالإيجاب على المجتمع كله.

ونظمت إدارة قصر ثقافة دسوق في محافظة كفر الشيخ، اليوم الاربعاء، ندوة تثقفية حول مواجهة العنف في المجتمع، في إطار توجه الدولة بمحاربة كافة أشكال العنف، وذلك تحت رعاية اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، والدكتورة جاكلين بشرى، وكيل وزارة الثقافة في المحافظة.

جاء ذلك بحضور الشيخ حاتم فوزي البري، شيخ مسجد العارف بالله إبراهيم الدسوقي، بمدينة دسوق، ممثلا عن الأزهر، والاوقاف، والقمص بطرس بطرس، وكيل مطرانية كفر الشيخ، وصادق مطاوع، مدير قصر ثقافة دسوق، وعددًا من رجال العمل التطوعي بمدينة دسوق، وومثلي الجمعيات الخيرية، وأدار الندوة وقدمها الشاعر الدكتور أكرم عقل.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق