جاري تحميل ... بوابة كفر الشيخ الإخبارية

أحدث الأخبار:

 

والدة التلميذ عيدوالدة التلميذ المتوفي في حالة بكاء وحزن


إسلام عمار


حزن شديد في كل جانب بمنزل أسرة تلميذ بالصف الثاني الإعدادي بمدرسة زراعة ميت علوان التابعة لإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، وذلك بعد فقدان فلذة كبدهم متأثرًا بحالته المرضية بعد 4 أيام غيبوبة إثر مشاجرة بينه وزملاء له بسبب الصراع على أسبقية الجلوس على "التختة الأولى" في الفصل.


 ليلى محمد أحمد عبدالخالق، 32 عامًا، ربة منزل، والدة التلميذ، جالسة وسط العزاء شاردة الذهن، ولم تشعر ماحولها، ولا تنتبه لمن يحدثها جراء صدمتها وحزنًا على فقدان فلذة كبدها التلميذ عيد محمد حلمي شحاته، 13 عامًا، وكلما تتحدث لم تنطق أي كلمات سوى المطالبة بالقصاص لأبنها.

وبصعوبة بالغة نظرًا لمعاناتها بصدمة شديدة نتيجة فقدانها فلذة كبدها،  قالت "بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، :"مش عايزة حاجة غير حق ابني..ابني يروح المدرسة عشان يتعلم يقوموا يموتوه حرام ولا حلال..هما فين المدرسين..أنا مش عايزة غير إعدام اللي حرقوا قلبي على ابني اللي راح غدر بسبب الإهمال". 

ونظرًا لسوء حالتها استرد زوجها محمد حلمي شحاتة، 37 عامًا، عامل، الحديث فأكد أنه كان في مكتب البريد بمدينة كفر الشيخ لصرف معاش والدته، يوم الأحد الماضي تلقى مكالمة هاتفية في الساعة التاسعة صباحًا يخبره المتصل:"تعالى ابنك في العناية المركزة بيموت".

وقال إنه بعد وصوله المستشفى التقى بمعلمة أبلغته بأن نجله المتوفي يعاني من كهرباء زائدة بالمخ فرفض كلماتها ونفى تمامًا إصابته بأي مرض فابلغته مرة أخرى أن نجله أصيب بإغماء خلال طابور الصباح ففوجئ بعد ذلك بزملاء له حضروا المستشفى فأبلغوه بتعدي زملاء لهم على نجله بسبب أسبقية الجلوس في "التختة الأولى".

اختتم حديثه لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، قائلا:"ابني كان سندي، وظهري وبيساعدني في كل حاجة..مكانش بيخليني اقوله أعمل حاجة كان بيفهم أنا عايز إيه وبينفذ على طول..منهم لله حرموني من ابني من أطيب ولد وأجدع ابن..كان بيشتغل استورجي عشان يجيب مصاريفهه..ويساعدني في مواجهة أعباء المعيشة..لكن مش هاقول غير حسبي الله ورنعم الوكيل.

وكان أهالي عزبة الصفتي التابعة لبندر كفر الشيخ، شيعوا أمس الأربعاء، جنازة التلميذ "عيد محمد شحاتة"، 13 عامًا، بالصف الثاني الإعدادي، بمدرسة زراعة ميت علوان التابعة لإدارة كفر الشيخ التعليمية، والذي راح ضحية الصراع على أسبقية الجلوس على 'التختة الأولى"، إثر مشاجرة مع زملاءه في الفصل.

تعود التفاصيل عندما  تلقى اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ ، إخطارا من اللواء خالد محمدي، مدير إدارة المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي قسم أول شرطة كفر الشيخ، بلاغًا من محمد حلمي شحاتة، 37 عامًا، عامل عادي، ويقيم بعزبة الصعايدة التابعة لمركز كفر الشيخ، يتهم فيه 3 تلاميذ زملاء نجله "عيد"، 13 عامًا، تلميذ بالصف الثاني الإعدادي بمدرسة زراعة ميت علوان، بتعديهم على نجله بالضرب.

وتبين من بلاغ والد التلميذ أن زملاء نجله كل من "محمد.ع.ع"، و"محمد.ع.ا"، و"كارم.م.ع"، يبلغون من العمر 13 عامًا، تلاميذ بالصف الثاني الإعدادي، بنفس المدرسة، تسببوا في تعرض نجله لحالة إعياء شديد تطورت إلى نقله قسم العناية المركزة بمستشفى كفر الشيخ العام.

القي القبض على المتهمين الثلاثة، وأقروا بحدوث خلافات مع المجني عليه، بسبب أعمال دراسية تتعلق باسبقية الجلوس على ديسك الفصل من بينها "التختة الأولى"، ولم يقصدوا قتله.

حُرر بذلك المحضر رقم 3583 لسنة 2021 إداري قسم أول شرطة كفرالشيخ ، وبالعرض علي النيابة العامة، أمرت بتشريح الجثة، والتصربح بالدفن عقب إجراء عملية التشريح، وحبس المتهمين الثلاثة 7 أيام بإيداعهم إحدى دور الرعاية التابعة للتضامن الاجتماعي.

من جانب آخر وفي السياق كشف الدكتور لطفي عبدالسميع، مدير مستشفى كفر الشيخ العام، في تصريحات لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، عن وصول التلميذ المتوفي إلى مستشفى كفر الشيخ العام في حالة فقدان الوعي "غيبوبة" كاملة، وبفحصه طبيًا تبين إصابته بسكته دماغية، وتوقف بعضلة القلب، وعدم وصول الأكسجين إلى المخ، ما دعا الأمر إلى وضعه على جهاز التنفس الصناعي بقسم العناية المركزة.

صورة من والد التلميذ يبكي
والدة التلميذ
والد التلميذ
والد ضحية التختة الاولى
بكاء الاب

أقرأ أيضًا

عزبة الصفتي تُشيع جنازة التلميذ ضحية "التختة الأولى" بكفر الشيخ - (فيديو وصور)

بعد تصالحهما..الحبس مع الإيقاف لمتهم بهتك عرض طفلة بكفر الشيخ

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق