أحدث الأخبار:

استدرجوها وولعوا في جثتها..تفاصيل قتل مزارع وشقيقته سيدة بالبرلس
مديرية أمن كفر الشيخ

البرلس - ياسر كمون:

كشفت مباحث مركز شرطة البرلس في محافظة كفر الشيخ، بالتنسيق مع المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، اختفاء ربة منزل عن منزلها حوالي 22 يومًا ما أدى غلى إثارة الجدل، والقلق بين أهالي مركز البرلس.


تبدأ التفاصيل عندما تلقى اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من العقيد هشام الزعفراني، مأمور مركز شرطة البرلس، بلاغًا من "عبدربه.أ.ح"، وكيل مدرسة، في العقد الرابع من عمره، ويقيم بقرية العتارسة التابعة لمركز بلطيم، بتاريخ 29 يناير 2022، بغياب زوجته "علياء.ع.ص"، 38 عامًا، ربة منزل، وتقيم بنفس العنوان، في ظروف غامضة.

وبالعرض على اللواء خالد محمدي، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، أمر بتشكيل فريق بحث جنائي، ترأسه العميد ياسر عبدالرحيم، رئيس مباحث المديرية، ضم العقيد هيثم عبدالمقصود، رئيس فرع البحث الجنائي بالحامول، والمقدم محمد عماد عامر، وكيل الفرع، والرائد عمرو فتح الله، رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، ومعاونيه للوقوف على حقيقة البلاغ.

توصلت جهود فريق البحث الجنائي، ووفق التحريات الأولى، وبمراجعة كاميرات المراقبة تبين أن الزوجة المتغيبة استقلت مركبة نارية "توك توك"، من أمام منزلها بقرية العتارسة، بوم تغيبها، متوجهة بمركبة النارية بناحية طريق مصيف بلطيم، وأن وراء تغيبها المدعو "محمد.ر.ع.س"، 38 عامًا، مزارع، ويقيم بتفس عنوان الزوجة المتغيبة.

ووفق ذلك القي القبض عليه، وبمواجهته بما أسفرت عنه جهود فريق البحث الجنائي، وبالتحريات أنكر في بداية الأمر محاولًا تضليل رجال المباحث بتعدد علاقاتها، وبتضييق الخناق عليه أقر بارتكابه قتلها بسلاح أبيض "سكين"، وطعنها عدة طعنات بالجسد، وأخفى جثتها لإبعاد الشبهة عنه، نظرًا لسابق خلافات بينه وأسرته، مع شقيق المجني عليها، وأسرتهما.

كما تبين من اعترافات المتهم أنه استدرج المجني عليها يوم تغيبها إلى مصيف بلطيم، وحدثت مشادة كلامية حامية بينهما جعلته يتعدى عليها بالضرب فأحضرت سلاح أبيض "سكين" للدفاع عن نفسها، فالتقطه منها وطعنها بالسلاح عدة طعنات، حتة تأكد من وفاتها، وبناء على ذلك استعان بشقيقته "رباب.ر.ع.س"، 42 عامًا، ربة منزل، لإخفاء الجثة خارج محافظة كفر الشيخ.

حاول المتهم تضليل رجال المباحث حول اختفاء الجثة، وارشد عن مكان خطأ بأنه وشقيقته القوا الجثة في مسقط مائي بترعة ناصر في نطاق مركز وادي النطرون بمحافظة البحيرة، ووفق ذلك استعان رجال المباحق بفريق انقاذ نهري، وجرى البحث عن الجثة من خلال تمشيط ترعة ناصر، ولم يجرى العثور عليها.

وبإجراء التحقيقات مرة أخرى مع شقيقة المتهم أقرت بأنهما اصطحبا الجثة معًا إلى قطعة أرض زراعية يستثمرها المتهم بمركز وادي النطرون بمحافظة البحيرة، واضرموا فيها النيران بغرض إخفاء الجثة، ومعالمها نهائيًا، ودفنوا بعض رفاتها في نفس مكان حرقها، فيما أرشدا عن مكان الرفات، وجرى العثور على بعض رفات الجثة، تجت تصرف النيابة العامة.

حُرر بذلك المحضر رقم 774 لسنة 2022 إداري مركز شرطة البرلس، وجاري العرض على النيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

 

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق