أحدث الأخبار:

نجم قومية كفر الشيخ المسرحية:"فخور بدوري في طقوس الإشارات والتحولات"
مشهد من العرض 


إسلام عمار


أعرب الفنان أحمد جاويش نجم الفرقة القومية المسرحية في كفر الشيخ عن سعادته بعد تصعيد الفرقة للمهرجان الختامي لفرق الأقاليم المسرحية للموسم المسرحي 2021 - 2022 عن العرض المسرحي "طقوس الإشارات والتحولات"، للكاتب السوري سعدالله عرنوس، ومن اخراج الفنان الشاب عمرو الرفاعي.


أكد نجم الفرقة القومية المسرحية في محافظة كف​​ر الشيخ، في تصريحات خاصة لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، أنه فخور بدور المفتي "مفتي الديار الشامية" في العرض المسرحي التي تقدمه الفرقة في الموسم المسرحي الحالي "طقوس الإشارات والتحولات"، ما يعد دورًا جديدًا يقدمه في سجل تاريخه الفني في مسرح الأقاليم، ويعد نقله كبيرة في حياته الفنية.

وكشف عن الدور الذي يلعبه "مفتي الديار الشامية"، يطمع في الوصول إلى أعلى المناصب أخذًا في طريقه الأخضر، واليابس فلا يتورع في نصب الفخاخ والكيد لكل من يقف في طريقه لإزاحته  من أمامه ليكون أول ضحيته نقيب الأشراف، وبعده كبير الدرك، ليصطدم بمؤمنة زوجة عبد الله نقيب الأشراف التي تأخذ عقله، وقلبه فتؤرق لياليه وتستحوذ على كيانه.

ولفت إلى أن المفتي بعد ذلك يطلب مؤمنة للزواج بعد أن طلقها من زوجها لكنها ترفض بعد أن سلكت مسلك الغواني أن تقترن به ليعلن فتوى إهدار دمها، ودم الغواني، والساقطات، وكذا الشواذ من الرجال، وإعادة الأنضباط للشارع الدمشقي، وحين يذهب إليها ليعلنها قراره فيقع في حبائلها، ويغرق في هواها وعشقه لها فيتشتت، ويفقد منصبه، ويعفى منه، ويحبس نفسه داخل بيته لا يأكل ولا يشرب حتى يسترد الله أمانته. 

وأوضح أن مؤمنة أو الماسة فيقتلها اخاها انتقامًا لشرف الأسرة، ويتطهر عبد الله نقيب الأشراف لتخرج روحه إلى بارئها، وتتطهر المدينة من الدنس، والفجور، ويعود الناس إلى المساجد، وتعود المدينة إلى سابق عهدها.

وقال جاويش إن العرض المسرحي "طقوس الإشارات والتحولات"، الذي قدمته قومية كفر الشيخ، وأخرجه الفنان الشاب عمرو الرفاعي، حصل على درجة 85 %، وسوف يجرى عرضه يوم 14 يونيو الجاري على مسرح الهناجر بالقاهرة، ضمن عروض المهرجان الختامي لفرق الأقاليم المسرحية.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق