أحدث الأخبار:

محمد عصام​​ ​شتا​ يكتب..أنا محاميًا
الأستاذ محمد عصام شتا المحامي 

 


4 أعوام بالتمام والكمال ومازلت أمارس عمل المحاماة تلك المهنة التي رزقني الله بها لاقترب من رموزها اقتداء بهم لما يقدمونه في سبيل تحقيق رسالتها والدفاع عن كل من يرتدي الروب الأسود في مقدمتهم نقيب المحامين ورب الأسرة القانونية النقيب فراج فتوح زعفان.

لعلني أكتب تلك الكلمات وهي بالكاد تنبع من قلبي تجاه رموز المحاماه فلا يسعني ا​سهو عن​ ذكر معلمي واستاذي سعيد العبسي الأمين العام لنقابتنا الخالدة فهو بحق علمنا كيف نكون سندًا لمن يحتاجنا وكيف نكون اساتذة بحق عندما يحين الوقت نقود فيه مؤسساتنا القانونية.

اختصرت تلك الجملة "أنا محاميًا" لاعنون بها مقالي متحدثًا وواصفًا في سطوره مدى حبى لانتمائي إلى نقابة المحامين العريقة التي تشتهر بشموخها في كل زمان وما يزيد سعادتي وجود شخصية هامة في حياتي الشخصية والمهنية وهو الدكتور محمد شرف مدرس القانون الجنائي.

لا ينقص مقالي من عدم ذكر معلمنا الفاضل عمر جلال هريدي وكيل مجلس النقابة العامة لمحامين مصر فهو بحث بعث الروح في جسد النقابة وشبابها ويعمل بشمل دائم في خدمة المحامين والألتزام برسالة المحاماة فلا يترك صغيرة وكبيرة إلا ويبذل قصارى جهده في حلها.

اختتم مقالي بتوجيه رسالتي لكل زملاء المهنة في أنحاء محافظة كفر الشيخ أثبتم أنكم على قدر المسئولية في مهنتكم ورسالة المهنة التي قوامها نصرة المظلومين ودحر الظالمين.

خادم رجال الروب الأسود محمد عصام شتا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق