أحدث الأخبار:

"شكرًا ياريس"..حكاية الحاجة سلوى صاحبة استجابة السيسي لعلاجها بمركز دسوق
الزميل إسلام عمار مع زوج الحاجة سلوى 

 

إسلام عمار

انتابت حالة من السعادة أسرة سيدة أربعينية تقيم بمركز دسوق في محافظة كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، بعد بدء مراحل علاجها إثر إصابتها بتورم شديد في القدم، ما أدى إلى إجبارها على عدم الحركة، وجعلها طريحة الفراش، وذلك عقب استجابة الرئيس عبدالفتاح السيسي لعلاجها.

في بداية حديث زوج السيدة المريضة وتدعى سلوى عبدالموجود، 46، وتقيم بعزبة العتيقي، التابعة لمركز دسوق، لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، وجه الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي، على الأستجابة الفورية لطلبها علاجها بعد معاناتها عقدًا من الزمان من تورم في قدميها.

أكد محمد محمود لطيف أبوبريكة، 51 عامًا، مزارع، وزوج السيدة المريضة، أنه طوال 10 أعوام كانت تعاني زوجته أشد المعاناة بسبب مرضها، وكانت دائمًا تدعو ربها في صلاتها أن ينجيها من محنتها.

وقال إن بداية مرضها كان منذ 15 عامًا بشعورها بالآم في منطقة الحوض، وخلال 5 أعوام من العلاج، والتردد على الأطباء قرروا أن يجرى لها تدخل جراحي، ولكن لم تثبت الجراحة نجاحها لتبدأ مآساتها الحقيقية على مدار 10 أعوام، بحدوث ورم في قدمها اليمنى ما أدى إلى التضخم وأصبحت طريحة الفراش.

وكشف عن لجوء شقيقها إلى إحدى وسائل الإعلام المرئية  عن طريق أحد أصدقائه في القاهرة بشأن توجيه استغاثة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، تطلب من خلالها علاجها على نفقة الدولة نظرًا لمعاناتها مما جرى لها، ووفق ذلك استجاب الرئيس لها.

وأعلن أحمد السماحى، المتحدث الرسمي باسم محافظة كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، نقل سيدة مريضة بسيارة إسعاف مجهزة تحت إشراف طبي متخصص إلى مستشفى جامعة كفر الشيخ، لتتلقى علاجه فيه، بتوجيهات من اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، وذلك بعد استجابة الرئيس عبدالفتاح السيسي لطلبها.

وأكد المتحدث الرسمي باسم محافظة كفر الشيخ، في بيان صحفي صادر اليوم الثلاثاء، أن محافظ كفر الشيخ نسق مع الدكتور عبدالرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ، بشان تجهيز الغرفة الخاصة للمريضة، وذلك لاستكمال علاجها، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لها، تحت إشراف فريق طبي متخصص بالجامعة.

وقال إن المحافظ كلف الدكتورة سوسن سلام، وكيل وزارة الصحة، بمتابعة إجراءات النقل، وتقديم كافة الدعم الطبى لها، فيما اجرى المحافظ اتصالًا هاتفيًا بالمريضة، للاطمئنان عليها، وجرى التوجيه بتوفير إقامة لشقيق الحالة، ووالدتها طوال فترة تلقي العلاج لحين استقرار حالتها الصحية.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق