أحدث الأخبار:

خطيب جمعة بدسوق:"حافظوا على أمنكم وحاربوا الفاسدين فإن الله مع الصابرين"
فضيلة الشيخ محمد عبدالرحمن الخولي من علماء الأزهر الشريف

 

إسلام عمار

دعا الشيخ محمد عبدالرحمن الخولي، إمام وخطيب مسجد النصر بمدينة دسوق في محافظة كفر الشيخ، ومن علماء الأزهر الشريف، خلال خطبة صلاة الجمعة، اليوم الجمعة، المصلين، وكل أفراد المجتمع المصري بالحفاظ على وطننا "مصر" كونها أمانها في أعناق الجميع كل في حدود قدراته، وإمكانياته، وحسب موقعه، ودوره المجتمعي.

وأكد إمام وخطيب مسجد النصر بمدينة دسوق في محافظة كفر الشيخ، في خطبة صلاة الجمعة، أن الحفاظ على الأمن واجبًا دينيًا، ووطنيًا فالكل مسئول عنه يوم القيامة، والمحافظة على الأمن مسئولية الجميع، وكل مامن شأنه أن يزعزع الاستقرار، وينشر الفوضى، ويؤدي إلى التفرق، والأختلاف لما له من عواقب وخيمة يجب الابتعاد عنه لقوله تعالى:"وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ".

وتسأل متى ما تسلل الخلل إلى لحمة الصف، واتحاد الكلمة، ورابطة الأخوة، وعدم الأمن، وحلت محله الفوضى التي تهلك الحرث والنسل، داعيًا بالأنصياع لقول الله تعالى:"وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ"، كما دعاهم بتقوى الله في الوطن 

وخاطب جميع أفراد المجتمع المصري قائلًا:"حافظوا عل أمن بلدكم بأداء أمانتكم، وتحقيق واجباتكم، وإعانة القائمين لصلاح البلد في محاربة الفساد، والإفساد بكل صوره، ومواجهة الظلم بكل أشكاله، لنكون بإذن الله جميعًا من الآمنين المفلحين، ويشمبنا قول رب العالمين:"الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ".
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق