أحدث الأخبار:

تحدت أميتها وبدأت بجزء عم..حكاية سيدة حفظت القرآن في عمر الستين بدسوق - صور
الحاجة ثناء وفرحة التكريم 

إسلام عمار

بابتسامة لا تفارقها على وجهها، تجلس بين العديد من السيدات تنتظر تكريمها من جمعية الباقيات الصالحات الكائنة بمسقط رأسها قرية لاصيفر البلد التابعة لمركز دسوق في محافظة كفر الشيخ.

ثناء القلشاني، سيدة في العقد السادس من عمرها، تقيم بالقرية المذكورة، أكدت لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، أنها دائمًا ما تشاهد سيدات يقرأن القرآن الكريم، ويتلون آياته خلال أدائهن الصلاة، وفي نفس الوقت تحرص على اظاء الفروض ولكن لأميتها هناك سور قرآنية بعينها تقرأها فقط.

ولفتت ثناء أو كما يطلقون عليها الحاجة ثناء، إلى أنها كانت ترغب في أي أحد يعلمها القرآن وآياته، ومع مرور الوقت انتشر بين سيدات قريتها أن هناك جمعية تسمى "الباقيات الصالحات"، تمنح دورات في تعليم، وحفظ القرآن الكريم بدون مقابل ضمن أحدى انشطة الجمعية، فانضمت لهم.

وأوضحت أنه بعد انضمامها تعاونت معها معلمة ضمن فريق عمل الجمعية تدعى "أمل مطاوع"، وكان كل رغبتها حفظها بعض الآيات فقط لكي تتلوها في صلاتها، واعتزمت على حفظ جزء عم، ولكن بتشجيع المعلمة المذكورة قررت حفظها القرآن كاملا، كما أن معلمتها تقرأ لها الآيات القرآنية، وتلقنها فنجحت في حفظها، وأصبحت الآن حافظة القرآن رغم أميتها.

من جانب آخر قالت داليا أبوعيانة، رئيس مجلس إدارة جمعية الباقيات الصالحات بقرية لاصيفر البلد، التابعة لمركز دسوق في محافظة كفر الشيخ، في تصريحات لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، إن تلك السيدة تقدمت للجمعية برغبتها حفظ القرآن الكريم منذ حوالي 3 أعوام،  لأن هدف الجمعية وقتذاك تحفيظ السيدات، والأطفال القرآن الكريم.

وأضافت أن الحمعية بها محفظات للقرآن على أعلى مستوى ووفق ذلك شجعن تلك السيدة على حفظ القرآن الكريم بعدما ابلغتهن رغبتها حفظ جزء عم فقط، وأصبحت الآن حافظة للقرآن الكريم وتقترب من خاتمته.

وكرمت جمعية الباقيات الصالحات التابعة لإدارة الشئون الاجتماعية بدسوق، عددًا من السيدات الحافظات للقرآن الكريم، والحاصلات على إجازة القرآن، في إطار نشاط الجمعية نحو خدمة تحفيظ القرآن الكريم.

تحدت أميتها وبدأت بجزء عم..حكاية سيدة حفظت القرآن في عمر الستين بدسوق - صور

تحدت أميتها وبدأت بجزء عم..حكاية سيدة حفظت القرآن في عمر الستين بدسوق - صور

تحدت أميتها وبدأت بجزء عم..حكاية سيدة حفظت القرآن في عمر الستين بدسوق - صور

تحدت أميتها وبدأت بجزء عم..حكاية سيدة حفظت القرآن في عمر الستين بدسوق - صور

 

تعليق واحد
إرسال تعليق
  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا اسمي سحر احمد عرفة اقيم في مدينة دسوق واتشرف وافتخر اني من قرية لا صيفر البلد أبعث بتحياتي المحملة بكل احترام وفخر لاهلي من حفظة القران وبناتي العزيزات الحافظات لكتاب الله واسعد بمعرفتهن والتواصل معهم وأسال الله ان يجمعنا بهم على خير وتقبل الله منا صالح الاعمال وكل عام والجميع بخير🌺🌻🌼🌺

    ردحذف