أحدث الأخبار:

 

شهيد لقمة العيش في العراق..قصة عامل محارة عاد لأسرته جثة هامدة بقلين
شهيد لقمة العيش محمد بسيوني 


إسلام عمار

يترقب أهالي قرية كفر حنس، التابعة لمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ، اليوم الخميس، وصول جثمان شاب من أبناء القرية لقى مصرعهًا صعقًا بالتيار الكهربائي، أثناء عمله في منطقة المنصور بناحبة العاصمة العراقية بغداد، فيما سيطر الحزن على أهالي القرية لوفاة ذلك الشاب.


أكد ياسر منير، عضو مجلس النواب عن دائرة قلين، وكفر الشيخ، في تصريحات خاصة لـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية"، أن الشباب المتوفي محمد بسيوني، غادر مسقط رأسه قرية كفر حنس، منذ حوالي عامًا إلى دولة العراق للعمل هناك عامل "مبيض محارة"، وأثناء عمله صعقه التيار الكهربائي ما أدى إلى وفاته، وجرى نقله إلى مستشفى اليرموك. وذلك لاتخاذ الإجراءات اللازمة حول الجثمان.

وقال إنه بدوره كعضو مجلس النوابعن دائرة قلين في محافظة كفر الشيخ، تواصل مع وزارة الخارجية المصرية، ومن خلالها أنهى محامي من السفارة المصرية لدى العراق جميع الأوراق الخاصة بإجراءات استلام الجثمان، ووفق ذلك جرى شحن الجثمان مساء اليوم الخميس، من خلال الطيران المصري تمهيدًا لدفن الجثمان بمسقط رأسه قرية كفر حنس التابعة لمركز قلين.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق