وصف المدون

إعلان الرئيسية

أحدث الأخبار:

ضحية المحمول..مصرع عشريني طعنه لص في الرياض
ارشيفية 

إسلام عمار 

لقى شاب عشريني يقيم بإحدى قرى مركز الرياض في محافظة كفر الشيخ، ​مصرعه طعنًا بسلاح أبيض "مطواه" إثر وقوع مشاجرة بينه وصديقه مع أحد اللصوص بعد سرقته هاتف صديقه من المحل الخاص به، وذلك بعد رصده بكاميرات المراقبة، وتحديد شخصيته.

تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء إيهاب عطية، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء أحمد نزيه، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن يفيد بتلقي مركز شرطة الرياض​ بلاغًا بوقوع مشاجرة بين​ المدعو "محمد.ع.ا"، في العقد الثاني من العمر، ويقيم بقرية النمر التابعة لمركز الرياض، وصديقه "طرف أول"، والمدعو "م.إ.ا"، في العقد الثاني من العمر، ويقيم بمنطقة الشقف ببندر الرياض ما أدى إلى طعن الأخير للاول بسلاح أبيض "مطواه".

وتبين من التحقيقات الأولية لرجال الشرطة أن الطرف الثاني المتهم سرق هاتف محمول من صديق المجني عليه الطرف الأول من محل بيع هواتف محمول عن طريق المغافلة منذ يومين وباسترجاع كاميرات المراقبة الخاص بالمحل رصدت المتهم سرقته الهاتف بينما حدد صاحب المحل شخصيته.

التحقيقات الأولية لرجال الشرطة تكشف التفاصيل 

وأوضحت التحقيقات الأولية أن صاحب المحل استعان بصديقه المجني عليه وتوجها معًا إلى مكان تواجد المتهم بغرض مطالبته استرجاع الهاتف المحمول، وبعد لقائهما معه ومواجهته بما رصدته كاميرات المراقبة حدثت مشادة كلامية أسفرت عن طعن المتهم للمجني عليه بسلاح أبيض "مطواه" ما أدى إلى وفاته متأثرًا بإصاباته الطعنية. 

صاحب محل محمول وصديقة القتيل طرف أول وبين أحد الشباب “ القاتل” طرف تاني، وذلك علي خلفية سرقة القاتل لهاتف محمول “ ريلمي” من الطرف الأول وعقب معرفتهم بمكان تواجده توجهوا إليه بمنطقة طريق مدرسة التجارة، ليقوم الص بطعن شاب بطعنات نافذه أودت بحياته.

​القي رجال مباحث مركز شرطة الرياض القبض على المتهم واقتيد إلى مركز الشرطة وبمواجهته بما أسفرت عنه التحقيقات الأولية وتحريات المباحث أقر بحقيقتها وفق ما جرى رصده.

جرى إيداع جثة المجني عليه بمشرحة مستشفى كفر الشيخ العام تحت تصرف النيابة العامة تمهيدًا لصدور قرار بشأنها.

حُرر بذلك المحضر اللازم بالواقعة، وجرى إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

أقرأ أيضًا 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button