وصف المدون

إعلان الرئيسية

أحدث الأخبار:

 

بعد عودته لأحضان نادي دسوق..محسن هنداوي:"النادي محتاجني وماينفعش ارفض"
محسن هنداوي

إسلام عمار 

أعرب محسن هنداوي لاعب نادي دسوق، وغزل المحلة، وطلائع الجيش، وسموحة، ومنتخب مصر العسكري السابق عن سعادته بعودته لأحضان نادي​ دسوق مرة أخرى​ خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية يناير الجاري قادمًا من مركز شباب دسوق.

وأكد هنداوي في أول تصريح ل​ـ"بوابة كفر الشيخ الإخبارية​" عقب الأنتهاء من إجراءات ضمه إلى صفوف فريق نادي دسوق أنه لم يتوانى لحظة عند مطالبته بالعودة لأحضان ناديه مرة أخرى في بداية الموسم الحالي​.

 وكشف عن انضمامه لتدريبات الفريق خلال أول تجمع في بداية الموسم تمهيدًا لانضمامه وقتها للفريق الدسوقي لولا بعض الظروف العصيبة التي مر بها النادي حالت دون انتقاله إلى صفوف فريقه السابق.

وأوضح هنداوي أن رئيس مجلس إدارة نادي دسوق "المستبعد" عادل حسنين لعب دورًا كبيرًا في إنهاء إجراءات انتقاله لفريق نادي دسوق في ظل حالة الدعم والمساندة التي يجريها حسنين مع الفريق بالرغم من الظروف المحيطة بمجلس الإدارة لكنه رأى أن تدعيم الفريق واجب أساسي على الجميع مهما كان حجم مسئولياته.

محسن هنداوي يعرب عن حزنه تجاه رجال أعمال مدينة دسوق بسبب تخليهم عن نادي دسوق الرياضي 

وأعرب عن حزنه الشديد تجاه رجال الأعمال أبناء مدينة دسوق بسبب تخليهم عن النادي خلال أزمته الحالية مشيدًا بدور رئيس مجلس إدارة النادي عادل حسنين في دعمه للفريق وتنفيذ وعوده وعدم تخليه عن النادي وقت أزمته.

ولفت هنداوي إلى أن نادي دسوق يستحق الكثير من أجل الخروج من الكبوة الحالية التي يمر بها والتي لها المفعول والتأثير السئ على الأنشطة في مقدمتهم كرة القدم التي تعد واجهة أي نادي في العالم 

وقال هنداوي إن فريق نادي دسوق يقوده جهاز فني على أعلى مستوى على رأسهم أحمد مصطفى المدير الفني للفريق والذي حفر اسمه في قلوب جماهير النادي عندما لبى ندائهم بتوليه المسئولية بقيادة الفريق في عز أزماته ويصعب وقتها على أي مدرب بحجم المدير الفني للفريق ويبحث عن النجاح قيادة الفريق خلال ذلك التوقيت وبالطبع لهم كل العذر.

وأضاف أن مباراة فريقه مع سمنود باكر السبت لم يشارك فيها سواء أساسيًا أو احتياطيًا لعدم جاهزيته وربما تكون ما بعدها مباراة الفريق الدسوقي مع الحامول أولى مبارياته مع الفريق ويسعى خلال المباريات المقبلة بعد مشاركته مع الفريق إلى إعادته لمكانته الطبيعية من خلال التعاون مع زملائه في الفريق.

أقرأ أيضًا 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button