وصف المدون

إعلان الرئيسية

أحدث الأخبار:

 


بفيديو تمثيلي..طالبة المنصورة "نيرة أشرف" في مشروع تخرج يآداب كفر الشيخ
طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف


إسلام عمار

دشن طلاب الفرقة الرابعة بقسم العلاقات العامة والإعلام بكلية الآداب جامعة كفرالشيخ، حملة إعلانية غير هادفة للربح لزيادة الوعي لدى الشباب بضرورة التفكير الجيد قبل اتخاذ القرارات المصيرية بعد انتشار جرائم القتل.


يأتي ذلك في إطار مشروع تخرجهم للعام الجامعي 2022 - 2023 بعنوان "قسمة ونصيب" تحت إشراف أستاذ مادة مشروع التخرج الدكتور محمد أبو العلا وبرعاية الدكتور وليد البحيري عميد كلية الآداب جامعة كفر الشيخ.

أكدت الطالبة شيماء داود، الطالبة بالفرقة الرابعة بقسم العلاقات العامة والإعلام بكلية الآداب جامعة كفر الشيخ، والمتحدث باسم المجموعة المنفذة لمشروع التخرج أن جريمة فتاة جامعة المنصورة تأتي في مقدمة جرائم القتل التي رصدتها المجموعة المنفذة للمشروع بشأن التوعية الشبابية.

وأوضحت أن فكرة الحملة جاءت بعد انتشار العديد من جرائم قتل الشباب للبنات بسبب رفض الزواج منهن مثلما حدث في تفاصيل جريمة قتل فتاة جامعة المنصورة علي يد زميلها وغيرها من الجرائم المشابهة إذ تهدف إلى رفع مستوى الوعي العام داخل المجتمع المصري وإحداث تغيرات إدراكية أو اتجاهية أو سلوكية لدى الشباب باعتبارهم الفئة المستهدفة.

وكشفت داود عن مشروع التخرج جرى تنفيذه من خلال عمل فيديو تمثيلي يناقش الفكرة وما يترتب عليها من جميع الزوايا الدينية والقانونية، ووفق ذلك جرى اختيار الطالبة أميرة السيدة لأداء دور فتاة جامعة المنصورة ضحية زميلها فيما تعود فكرة المشروع للطالبة نورهان المكاوي وتشاركها في إعدادها الطالبة ضحى الشامي.

وقالت إن سبب اللجوء لعمل تلك الوسيلة المرئية بفيديو تمثيلي لمشروع التخرج إيمانًا من منطلق دور وسائل الإعلام المرئية الكبير في توعية الشباب والبيوت المصرية، بجانب دور الدولة والمؤسسات الدينية مثل الجامع  والكنيسة بشأن ذلك، وإيمانًا من دور الإعلام للمساهمة في محاولة القضاء على  تلك القضايا وعرض تصحيح الأفكار الخاطئة المسيئة للمجتمع، وإرشاد الشباب للطريق الصحيح.

وأضافت أن فريق العمل المنفذ لمشروع التخرج "قسمة ونصيب" استعان بمتخصصي القانون والشريعة وهم الدكتور ماهر أبو خوات، عميد كلية الحقوق جامعة كفرالشيخ ليوضح الحكم القانوني والعقوبات التي تختص بمثل تلك القضايا بينما كل من الشيخ محمد يونس، وكيل وزارة الأوقاف بكفر الشيخ، والشيخ عطا بسيوني وكيل المديرية عرضا كلاهما حكم الشريعة الإسلامية وما يترتب على جراء ذلك الفعل.

يذكر أن المشروع جرى تنفيذه تحت إشراف الدكتور محمد أبو العلا استاذ مادة مشروع التخرج العامة بكلية الآداب جامعة كفر الشيخ، وأعضاء فريق العمل المكون من الطلاب شيماء حسام داود، ومي عبد الناصر كساب، ومحمد الشوادفي الجداوي، ونورهان محمد المكاوي، وأميرة السيد حجازي، وندى صبحي محمود، وخديجة حمدي البيه، وضحى محمد الشامي، وإبراهيم أحمد الشناوي، وأسماء سلامة بدير، وتمثيل محمد الجوهري، وتصوير هشام أبو العينين، وإخراج حسام حسن.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button