أحدث الأخبار:

عادل حسنين رئيس نادي دسوق
عادل حسنين رئيس مجلس إدارة نادي دسوق الرياضي 



 إسلام عمار

تحولت جنيات، وأروقة نادي دسوق الرياضي  إلى منبع مشاكل، وخلافات بين رئيس مجلس إدارة النادي، ونائبه، لتسفر في النهاية عن ضحيتين هما الفريق الأول للكرة، وجماهيره بسبب اتخاذ كل منهما سياسة العناد ضد بعضهما على خلفية الخلافات التي نشبت بينهما في الفترة الأخيرة، بسبب الأمور المالية المتعلقة بالنادي.


وفتحت جماهير النادي النار على إيهاب عارف، نائب رئيس النادي، والمشرف العام على فريق الكرة، بسبب تلقي الفريق 4 هزائم على مدار 11 اسبوعًا عمر بداية انطلاق موسم دوري القسم الثالث "المجموعة التاسعة"، وكذا عدم تنفيذ وعوده التي أعلن عنها مسبقًا بالمنافسة على الصعود لدوري القسم الثاني الممتاز "ب"، لتأتي الهزائم بسبب الخلافات القائمة بينه، ورئيس النادي تحول دون ذلك.

وصف العالمين ببواطن الأمور داخل نادي دسوق، أن مجلس إدارة النادي أراد معاقبة جماهير النادي على زحفهم خلف الفريق في كل مكان حتى ولو صادف إقامة مباراة له في "المريخ" من خلال حرمانهم من الفرحة بتلبية رغبتهم الوحيدة والتي تعود لأكثر من عقدين من الزمان يستحوذ المجلس الحالي نصيب الأسد من تلك الفترة الزمنية كون أغلب الأعضاء الحاليين يمثلون مجالس سابقة منذ حوالي 15 عامًا أي 3 دورات متتالية.

وفي السياق أكدت مصادر مطلعة داخل نادي دسوق في محافظة كفر الشيخ، لـ"بوابة كفر الشيخ سبورت"، أن سبب الخلافات بين عادل حسنين، رئيس مجلس إدارة النادي، ونائبه إيهاب عارف، تتعلق بجوانب مالية، وكل واحد منهما له رأي معين يريد فرضه، وتنفيذه ما جعل كل منهما يتخذ سياسة العناد مع بعضهما.

وقالت المصادر أنه بسبب ذلك أصبح الجهاز الفني لفريق الكرة الأول بقيادة حسام السقا، في حيرة من أمره بسبب عدم صرف مستحقات خاصة بلاعبي الفريق عبارة عن رواتب لاعبي الفريق عن شهر نوفمبر المنقضي، ووجود ترضيات لبعض اللاعبين، ما جعل بعض اللاعبين يطلبون الرحيل من النادي.


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق