لقطات | العمل أفضل من الزواج..قصة عم مصطفى 50 عاما في النقاشة

تصوير : عبد الرحمن الدسوقي 

0 158
نصف قرن من الزمان تلك الفترة ما هي إلا تاريخ طويل يحتوي على قصص وحكايات من الكفاح مر بها عجوز ستيني يعمل في مجال النقاشة وبالرغم من مروره بمرحلة الشيخوخة لازال يعطي لحرفته التي أعطته طوال فترة تاريخه معها.
 
عدسة الزميل عبد الرحمن الدسوقي، التقطت عم مصطفى يقف أمام معداته التي يستخدمها في عمله ينظر بعينيه من خلف نظاره تساعده على تدقيق بصره فيما يفعله، ويركز ما يريد تنفيذه متخيلا الوان متعددة “أحمر، أصفر، أخضر” وغيرها من الوان قد تحتاجها فكرته التي يستخدمها في تصنيع ما ينفذه.
 
يتخيل البعض أن كل ما يرى منهم عم مصطفى النقاش الستيني يظنه قد نال حظه من الدنيا وتزوج بسيدة أنجبت منه وربما الأكثر ظنًا أن يكون لديه أحفاد لكن كل من يقترب منه ويدثه تتبين أمامه حقيقة تعكس ذلك “لسه مادخلتش دنيا”.
 
عم مصطفى أبدى سعادته عن حالته بدون زواج لغاية الآن “أنا كده عايش زي الفل”، ولم يظهر سببًا لعدم زواجه لغاية الآن سوى حبه لعمله في مجال النقاشة “الشغل عندي أحسن من الزواج”. 

Hits: 106

Advertisements

اكتب تعليقك هنا